حكم مع وقف التنفيذ ضد أحد مؤيدي جبهة النصرة

في مدينة عونتسبورغ جنوب ألمانيا مثل لاجئ سوري عمره 24 عاما أمام المحكمة بتهمة التعاطف مع جبهة النصرة في سوريا.

قال الشاب الذي ينحدر من مدينة درعا أنه شارك في القتال ضد النظام السوري في صفوف المعارضة لكنه لم يذكر هذا عندما تقدم بطلب اللجوء في المانيا. تقدم الادعاء العام بادلة تثبت ان حساب الفيسبوك الخاص بالشاب كان مليئا بمواد دعائية لتنظيم داعش و جبهة النصرة. تحول الشاب الى هدف للمراقبة من قبل الشرطة الجنائية و المخابرات الداخلية الألمانية بعد نشره تعليقات تمجد قتل 130 في هجوم لتنظيم داعش في فرنسا حيث كتب الشاب: يستحق الخنازير ما جرى لهم.

اعترف الشاب بانه كتب التعليقات المؤيدة لتنظيم داعش لكنه قال انها قديمة و لم تعد تعبر عن رأيه حاليا و انه نسي أن يحذفها.

و بسبب التعليقات المسيئة التي نشرها في وسائل التواصل الاجتماعي فرضت الشرطة على الشاب حظرا على استخدام وسائل الاتصالات بما في ذلك الموبايل او الانترنت. و لكن الشاب لم يلتزم بهذا الحظر و ضبطته الشرطة عدة مرات يستخدم الموبايل و الانترنت مما دفع المدعي العام لرفع القضية الى المحكمة. بالإضافة لذلك كانت الشرطة قد وجدت على جهاز الموبايل الخاص بالشاب مقطع فيديو يظهر فتاة قاصر عمرها بين 14 ل 17 عاما و هي تمارس الجنس مما أضاف تهمة أخرى لقائمة التهم التي يحاكم وفقها.

لكن القاضي المكلف بالقضية رفض طلب المدعي العام بانزال عقوبة سجن بالشاب السوري و قرر منحه فرصة أخيرة و حكم عليه بالسجن خمسة أشهر مع وقف التنفيذ و دفع غرامة 1500 يورو و ذلك مع التزامه بحظر استخدام وسائل الاتصالات. سيدفع الشاب بحسب حكم القاضي المبلغ كتبرع لجمعية يهودية حتى يتعلم احترام المعتقدات الأخرى.

ترجمة فريق INT عن صحيفة أوغسبورغر ألغيماينه الألمانية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

موقع ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: